وداعاً للسرطان والجلطات والدهون الثلاثية عشبة جهنمية تقضي على الورم وتنمو في الشتاء ودواء سحري للسرطان!!

وداعاً للسرطان والجلطات والدهون الثلاثية عشبة جهنمية تقضي على الورم وتنمو في الشتاء ودواء سحري للسرطان!!

فوائد بقلة الرجلة

تعتبر بقلة الرجلة نبتة برية تنمو وسط الحشائش في مزارع الوادي الجديد ولم يتدخل الإنسان في زراعتها وهي من النباتات “الكيميائية” التي تساعد بشكل كبير في قتل السرطان وتقضي نهائياً على الكوليسترول.

هذه النبتة المعروفة أيضًا باسم “البقله” أو “الفرفحينا” تحمل موادًا كيميائية وموادًا مخاطية تستخدم في العلاجات الطبية لأخطر الأمراض.
علاج السرطان

بقلة الرجلة تعتبر علاجًا فعالًا للسرطان.

تشبه بقلة الرجلة إلى حد كبير نبتة عرش البطيخ بأوراقها الصغيرة والعريضة والسميكة.

يمكن تناولها نيئة أو تخريطها مثل الملوخية والسبانخ ويمكن طهيها وتناولها بالعيش.
منع تصلب الشرايين وأمراض القلب

تكثر بقلة الرجلة في حقول الوادي الجديد وتنبت بشكل عشوائي في فصل الصيف.

وقد أثبتت الدراسات أن تناول بقلة الرجلة يمنع تصلب الشرايين ويقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.
فوائد صحية أخرى

بقلة الرجلة لها العديد من الفوائد الصحية الأخرى. تساعد في منع التهابات الجهاز الهضمي والقرحة. كما تساعد في طرد الديدان الحلقية من الجسم.
فوائد البقلة

تعتبر البقلة من الخضروات الغنية بالعناصر الغذائية والتي تحمل العديد من الفوائد الصحية.

وتعزز ليونة المعدة والإسهال البسيط، وإيقاف التقيؤ والوحام، وعلاج الثآليل وإيقاف نزيف الدم، وعلاج الصداع والحمى.

تأثير البقلة على مستويات الدهون في الدم تم دراستها بواسطة أحد الكيميائيين الذي وجد أن البقلة تساهم في خفض نسبة الدهون ومستويات الكوليسترول الضار (LDL) بنسبة عالية وأيضًا الدهون الثلاثية.
تأثير البقلة على الصحة العامة

تعتبر البقلة إضافة ممتازة لنظام غذائي صحي بسبب قيمتها الغذائية العالية. فهي تحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن المهمة مثل فيتامين C والفيتامين A والبوتاسيوم والكالسيوم والحديد.

وهذه العناصر الغذائية الهامة تساعد في تعزيز صحة الجهاز الهضمي وتعزيز جهاز المناعة وتحسين صحة العظام والأسنان.
تأثير البقلة على مستويات الدهون في الدم

تشير الدراسات إلى أن تناول البقلة يمكن أن يساهم في خفض مستويات الدهون في الدم.

فالبقلة تحتوي على مركبات تعمل على تقليل مستويات الكوليسترول الضار (LDL) والدهون الثلاثية.

وبالتالي، فإن تناول البقلة يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
البقلة وتحسين صحة الجهاز الهضمي

تحتوي البقلة على الألياف الغذائية التي تعزز صحة الجهاز الهضمي.

فالألياف تساعد في تعزيز حركة الأمعاء وتسهيل عملية الهضم، مما يقلل من مشاكل الإمساك والانتفاخ.

وبالتالي، فإن تناول البقلة يمكن أن يساعد في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي وتقليل مشاكله.
كيفية استخدام البقلة في الطهي

يمكن استخدام البقلة في مجموعة متنوعة من الوصفات والأطباق. يمكن قليها أو طهيها بالبخار أو شويها في الفرن.

ويمكن أيضًا إضافتها إلى السلطات والشوربات والمعكرونة.

يمكن تناول البقلة مع الأرز أو اللحوم أو الأسماك لإضفاء نكهة فريدة وتحسين قيمة الوجبة الغذائية.