منطقة حساسة جداً في جسد المرأة يجهلها معظم الرجال والنساء.. تجعل المرأة تصرخ من اللذة!.. تعرف عليها

منطقة حساسة جداً في جسد المرأة يجهلها معظم الرجال والنساء.. تجعل المرأة تصرخ من اللذة!.. تعرف عليها

من المهم جدًا بالنسبة للرجل أن يكون على علم بمناطق الإثارة عند المرأة وكيفية التعامل معها حتى يتحقق المنشود من العلاقة الحميمية من تجديد ومتعة.

أماكن الإثارة عند المرأة:

البظر: لا شك أن البظر سيعلو القائمة فهو بالفعل أكثر المناطق حساسية في جسد المرأة وسواء كانت المداعبة باليد أو بالفم يجب أن تكون برفق لإنه قد يؤلم في بعض الحالات.

المهبل: المهبل يحتوي على الكثير من النهايات العصبية والحسية التي تجعل المرأة تصل إلى قمة النشوة بالمداعبة بالعضو الذكري من الخارج أو بالإيلاج.

الشفاه: الشفاة هي من أكثر المناطق حساسية في جسم المرأة. يمكنك أن تنتقل بين القبلات الهادئة الخفيفة وبين القبلات العميقة حتى تحصل على الإثارة المطلوبة لك ولزوجتك.

الرقبة: علمنا أن الرقبة تحتوي على العديد من النهايات العصبية مما يجعها منطقة حساسة جدا. فتقبيل ومداعبة هذه المنطقة كفيلة بإحداث رعشة تنتشر في الجسم بأكمله.

الثدي: تقول الدكتور بيفرلي ويبل أنه” عندما يداعب شريكك نهديك، يفرز جسمك هرمون المتعة الأوكسيتوسين”. كما تعد الحلمات من أكثرالمناطق البالغة إثارة في جسد الأنثى.

الفخذين والركبة: الأجزاء الداخلية من الفخذين وخلف الركبة يحتويان على كثير من النهايات العصبية، لذا فهاتان المنطقتان من المناطق الأكثر حساسية للمرأة إذا تم لمسهم بالعضو الذكري أو باليدين.

الأذن: الأذن من الأعضاء الحساسة عند الأغلبية. فبجانب الكلمات المثيرة التي يمكن أن تهمسها في أذن شريكتك، يمكن أيضا مداعبت أذنها بلسانك أو بأصابعك.

الجزء السفلي من الظهر: التدليك الخفيف لأسفل الظهر قبل البدء في العلاقة قد يكون مفيد جدًا، ليس فقط لأن تلك المنطقة تحتوي على العديد من النهايات العصبية بل يمكن وأن يساعد هذا أيضا في إسترخاء الحوض كتمهيد للعلاقة الجنسية.

تختلف هذه المناطق من شخص لآخر فالبعض يفضلون منطقة على الأخرى. كل ما عليك/ي فعله هو استكشاف جسد شريكتك/ك. فالمرأة تحب أن يشعرها زوجها أنه يكتشفها من جديد في كل مرة والرجل يحب أن تكون زوجته على علم بالمناطق المفضلة بالنسبة له لمداعبته. فاستخدم هذه المفاتيح للإستمتاع بعلاقة حميمية ممتعة ومتجددة.