للرجال فقط.. 7 طرق طبيعية لتكبير وتطويل القضيب دون تدخل جراحي

للرجال فقط.. 7 طرق طبيعية لتكبير وتطويل القضيب دون تدخل جراحي

يبحث الكثير من الرجال عن طرق ووسائل آمنة لتكبير حجم العضو الذكري، ويسعون جاهدين للحصول على قضيب أطول وأضخم، ظنا منهم أن ذلك يعزز من الفحولة ويمنح صاحبه مقدرة جنسية أكبر.

وقبل الحديث عن بعض الطرق التي قد تساهم في تكبير حجم القضيب، نود الإشارة إلى أن الطول الطبيعي للقضيب المنتصب هو بين 8 إلى 18 سنتمتر، ويحدث الإنتصاب عند وصول إيعازات أو سيالات عصبية إلى الأجسام الكهفية فتُملأ بالدم عن طريق انغلاق صمامات أوردتها الدموية، و يزول الإنتصاب بفتح هذه الصمامات.

تشريح القضيب

يتألف العضو التناسلي الذكري من ثلاثة أقسام وهي:

  • قاعدة القضيب : تكون موضع اتصال القضيب بالجسم.
  • جسم القضيب: و يتألف من الجسمين الكهفيين الأيمن والأيسر، ويمر أسفلهما الإحليل محاطاً بالجسم الاسفنجي.
  • رأس القضيب (الحشفة): و تنتهي فيها الأجسام الكهفية، وفيها ينفتح الإحليل ناقلاً البول أو السائل المنوي إلى الخارج.

طرق تكبير القضيب

كل طرق تكبير القضيب لا ينتج عنها سوى زيادة بحدود 1.5 سنتمتر في أحسن الأحوال، ولا تتوقع أنه بزيادة حجم القضيب طولاً وعرضاً أن هذا سيؤدي إلى الإشباع الجنسي لدى المرأة، بل على العكس فقد تكون النتائج سلبية على الحالة النفسية لكلا الطرفين، والعملية الجنسية بحد ذاتها عملية معقدة تعتمد على التوافق النفسي بين الرجل والمرأة بالدرجة الأساس، وهذا ما تنشده المرأة وليس كما يظن بعض الرجال، كما ينبغي عدم تجربة أي وسيلة إلا بعد الاستشارة الطبية.

الطرق الطبيعية غير الجراحية لتطويل القضيب الذكري

1- أجهزة الشفط

تعمل أجهزة الشفط على تقنية شفط الأنسجة، مما يؤدي إلى سحب الدم إلى داخل الأجسام الكهفية، وبالتالي يحدث الإنتصاب، وتكمن مساوئ الشفط في تهتك جلد القضيب، وحدوث نزف في الأوعية المغذية للأجسام الكهفية أو أوعية الجلد؛ مما قد يؤدي إلى فقدان القدرة على الانتصاب على مدى طويل، وأثبتت الدراسات بعدم حدوث تغيير ملحوظ بعد مرور ستة أشهر من العلاج.

2- أجهزة شد القضيب

تقوم أجهزة شد القضيب على أساس توفير سحب ميكانيكي تدريجي للقضيب، حيث يتم استعمال الجهاز بمعدل 4 ساعات يومياً، وبالرغم من عدم وجود إثبات علمي على الفعالية، إلا أن بعض الدراسات أشارت إلى حدوث زيادة في الحجم بمقدار +1.8 سنتمتر بعد مرور فترة أربعة أشهر من العلاج، وتتمثل مساوئ أجهزة شد القضيب في احتمالية النزف.

3- تمارين تطويل القضيب

أثبتت هذه الطريقة فاعليتها ونسبة الأمان فيها أعلى من سابقاتها، و تقوم فكرتها على إجراء تدليك يومي مع استعمال الحرارة والزيوت المرطبة لتؤدي إلى زيادة تدريجية بالحجم، وأثبتت بعض الاستبيانات أن معدل الزيادة هو بحدود 1.5 سنتمتر خلال أربعة أشهر.

لقد اكملنا السنتين ونادر جدا ما يريدني وانا كنت اطلب منه والان لم يقترب مني لمدة شهرين ونص وعندما اطلب يرفض ويبرر لي باشياء مختلفه للمعلوميه انا حامل ماهو السبب لرفضه للعلاقة.

4- حبوب ولصقات تكبير القضيب

إن فعالية هذه الطرق غير مثبتة تماماً بشكل علمي، ولا يُعلم تراكيب أغلبها، حيث تقوم بعض الشركات بتصنيعها لغايات ربحية فقط، دون الأخذ بالاعتبار الجانب العلمي والأخلاقي.

5- تخفيف الوزن

هناك طريقة واحدة آمنة وفعالة من أجل الحصول على قضيب أكبر مظهراً وهي فقدان الوزن، حيث يقول جنيفر بيرمان الحاصل على الدكتوراه في الطب، طبيب المسالك البولية في بيفرلي هيلز، والمشارك في تأليف كتاب أسرار المرأة الراضية جنسياً: إن هناك الكثير من الرجال الذين يعتقدون أن لديهم قضيب صغير وهم في الحقيقة يعانون من زيادة الوزن.

سوف يكشف فقدان الوزن أكثر من طول القضيب المدفون تحت الدهون في البطن، حيث إنه لا يزيد في الواقع من حجم القضيب، ولكن الأمر سيبدو على هذا النحو، كما لشفط الدهون من حول القضيب تأثير فاعل، للرجال الذين يفضلون إجراء العمليات الجراحية على تقليل الأكل. ومع ذلك فإن الآثار ليست دائمة إذا لم يتم تغيير عادات الأكل، فإن القضيب سيغرق في البطن مرة أخرى.

6- مضخة الفراغ لتكبير القضيب

مضخة الفراغ هي أسطوانة تمتص الهواء يوضع القضيب فيها، ويوجه الفراغ الناجم دماً إضافياً إليه، مما يجعله منتصباً وأكبر قليلا، ثم يمسك القضيب بحلقة ضيقة مثل مطاطة وقف النزف للحفاظ على الدم من التسرب مرة أخرى في الجسم، ومن عوائق هذه الطريقة أن تأثيرها يدوم فقط طالما كانت الحلقة موجودة، يمكن أن يسبب استخدامه لأكثر من ٢٠ إلى ٣٠ دقيقة تلفاً في الأنسجة.

7- التمديد مع الأوزان

لن تزيد الأوزان أو تدريبات التمديد حجم القضيب، فهو ليس من العضلات، ولكن تعليق الأوزان خارج القضيب المرتخي قد يمدده قليلاً، يتطلب هذا الإجراء درجة عالية من التفاني، فقد يكون الشخص مضطراً لحمل الوزن مربوط إلى القضيب لثماني ساعات في اليوم لمدة ستة أشهر، وفي النهاية، قد يكون محظوظاً بما فيه الكفاية للحصول على حوالي نصف بوصة، وتشمل مخاطر هذه الطريقة حدوث تمزق في النسيج، وبزوغ الأوعية الدموية، وغيرها من المشاكل.