خذوا حذركم.. الفلكية ليلى عبد اللطيف تصعق الجميع بتنبؤاتها وهذا ما سيحصل خلال أيام !

خذوا حذركم.. الفلكية ليلى عبد اللطيف تصعق الجميع بتنبؤاتها وهذا ما سيحصل خلال أيام !

أطلقت العرّافة اللبنانية ليلى عبد اللطيف سلسلة من التوقعات الجديدة، وكان من بينها حديثها عن وقوع كوارث كبيرة على المستوى العالمي وعن احتمالية نشوب حرب عالمية ثالثة، بالإضافة إلى تحذيرها من انتشار وباء قاتل قد يجتاح العالم.

وعلى الرغم من أن معظم توقعاتها كانت كارثية ومتشائمة بشأن العالم، إلا أنها توقعت للإمارات مستقبلاً واعداً مليئاً بالخير والازدهار والنمو.

وأثارت ليلى عبد اللطيف دهشة الجمهور بحديثها عن عام دموي واحتمالية نشوب حرب عالمية ثالثة، وذلك في ظل توقعاتها الأخرى المتشائمة، ولكنها أكدت أن الإمارات ستشهد تطورات هامة ومشاركة في اجتماعات عربية ودولية بسبب الأحداث المهمة التي ستحدث في الساحة العربية.

وأفادت أنه سيتم اتخاذ قرار في هذا الاجتماع بتكليف رئيس دولة الإمارات الشيخ محمد بن زايد بمهمة عربية حساسة وعاجلة، تبدأ من العراق وتمتد إلى سوريا وتنتهي في ليبيا.

وأضافت ليلى عبد اللطيف أن هذه المهمة الصعبة للشيخ محمد بن زايد ستكون لها أثر طيب وإيجابي على شعوب هذه الدول، وأنه سيحظى بالتوفيق والنجاح في هذه المهمة الحساسة، وخاصة في العلاقات العراقية – الإيرانية.

وتحدثت أيضًا عن قرية صغيرة في الإمارات “ستصبح حديث الإعلام والعالم” بسبب الاهتمام الكبير بالسياحة في هذه القرية الواقعة في قلب الإمارات.

في مناسبة حلول شهر رمضان، سيقوم الرئيس الإماراتي محمد بن زايد بمبادرة إنسانية للعام الجديد، حيث سيصدر عفوًا عامًا عن بعض السجناء الشباب غير المحكومين بجرائم خطيرة، بهدف إعطائهم فرصة ثانية لتحسين حياتهم.

وتوقعت ليلى عبد اللطيف للبنان عام 2023، حيث أطلقت مجموعة من التوقعات التي تشمل شخصيات لبنانية بارزة مثل رئيس مجلس النواب نبيه بري، ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي، ورئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، ورئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، وغيرهم.

وأشارت إلى أن لبنان سيتجاوز جميع الصعوبات التي ستواجهه في عام 2023، بالإضافة إلى استقرار العملة أمام الدولار الأمريكي، ونصحت بشراء الشقق السكنية والأراضي، مشيرة إلى أن لبنان سيصبح وجهة سياحية مهمة على غرار دبي.

وفي سياق آخر، توقعت وجود حشود غاضبة من الجيش اللبناني بشكل كبير.

وأشارت إلى أن رئيس مجلس النواب نبيه بري سيكون له المبادرات السحرية، في حين سيكون نجيب ميقاتي “عراب المرحلة المقبلة” وله دور بارز ومهمة صعبة بعد انتخاب رئيس جديد للبنان.

ومن المتوقع أن يجري سمير جعجع لقاءات مع غالبية الخصوم السياسيين السابقين، وسيحظى باهتمام إعلامي لفترة معينة، وهناك تقارب واتفاق مع حزب الله، وفقًا لمزاعم ليلى عبد اللطيف.

وأضافت: “الرئيس سعد الحريري سيقوم بجولة عربية تبدأ من العاصمة السعودية الرياض، وسيقوم بزيارة مفاجئة إلى لبنان، وسيجتمع مع الرئيسين ميقاتي وبري، وسيجري لقاءً مع خصم سياسي سيكون مفاجأة”.

واستطردت ليلى بأن “موظّفي مطار رفيق الحريري الدولي في قلب الحدث، إذ سيشهد المطار فوضى تنجح جهود رئيس مجلس إدارة طيران الشرق الأوسط محمد الحوت في إنهائها والتوصل إلى حلحلة.”

كما ترى “عبد اللطيف” عودة كثيفة للمهاجرين إلى لبنان وبناء شبكة استثمارات.

وباء قاتل وحرب عالمية واختفاء بعض المدن

ودوليا زعمت ليلى عبد اللطيف أنها تتوقع انتشار وباء قاتل وخطير قد يؤدي نفس تداعيات جائحة كورونا، لافتة في الوقت ذاته إلى أنّه بين العامين 2024 و2025 ستختفي بعض المدن، وحيوانات مفترسة وغريبة ستهاجم الإنسان.

وتابعت أنه ما من حرب عالمية ثالثة في هذا العام، لكن بحسبها ستشهد دول أو دولة معيّنة مشاهد نيران خطيرة بين الناس، لا سيّما كوارث زراعية وأزمات غذائية.

وعلى غرار توقعاتها للإمارات بشرت ليلى عبد اللطيف بسنة مليئة بالإزدهار وبانتعاش اقتصادي غير مسبوق للسعودية في عهد الامير محمد بن سلمان.

كما قالت إن سوريا ستشهد انفراجاً في ما يخص أزمات المياه والغذاء والكهرباء، وستشهد العقارات ارتفاعاً في الأسعار.

وكان للتكنولوجيا حصة في سلسلة توقعات ليلى عبد اللطيف، كما أنها تطرقت إلى المجال الصحي، متوقعة أن يتم التوصل إلى دواء فعال للسرطان من جهة، وانتشار سلالة جديدة من فيروس الجدري أكثر خطورة من جهة أخرى.