متصلة تنزع ثوب الخجل وتقول.. زوجي يعاشرني مـن المكان الغلط ويستمتع بذلك هـل أطـلب الطلاق ولا اعمل ايه؟.. هكذا كان رد مبروك عطية المفاجـئ !!

متصلة تنزع ثوب الخجل وتقول.. زوجي يعاشرني مـن المكان الغلط ويستمتع بذلك هـل أطـلب الطلاق ولا اعمل ايه؟.. هكذا كان رد مبروك عطية المفاجـئ !!

قال الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، لايجوز للمرأة أن تطلب الطلاق من زوجها بسب إتيانها من الخلف عند المعاشرة الزوجية إلا بعد نصحة أكثر من مرة.

وأكد عطية ردا على سؤال متصلة حول الموضوع أنه إذا كان الزوج يصر على إتيان زوجته من الدبر ولا يريد الارتجاع عن هذا الفعل المحرم فلها أن تطلب الطلاق منه.

وأوضح أن هذا الفعل من الكبائر مستشهداً بقول رسول الله «ملعون من أتى امرأة في دبرها»، مشيراً إلى أن من يفعل هذا الفعل يعتبر عاصيا ومجرماً ومرتكبا لكبيرة

من أعظم الكبائر لأن الله تعالى حرم عليه الإتيان من هذا الموضع وأن الله أحل له موضع آخر للإتيان منه مستشهداً بقوله تعالى « فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ»